افتتاح ديوانية الطيبين

Body: 

 دشنت مؤسسة عبدالقادر المهيدب الخيرية بدار الرعاية الاجتماعية بالدمام الديوانية الشعبية للمسنين، والتي انشأتها مؤسسة عبدالقادر المهيدب لتكون مكانا يرتاده ساكنو الدار من كبار السن والتي صممت على الطراز الشعبي القديم والذي يعتبر قريبا على قلوب ساكني الدار مذكرهم بالماضي الجميل والبساطة التي كانوا يعيشون بها.

وقام بافتتاح الديوانية الشعبية رجل الأعمال عصام المهيدب نائب رئيس مجلس ادارة مؤسسة عبدالقادر المهيدب الخيرية الاسبوع الفائت، وأوضح المهيدب أن الزيارة التي قام بها لدار الرعاية الاجتماعية بالدمام تأتي للمشاركة في السلام والتحية مع آبائنا المسنين، بالإضافة إلى التواصل مع اخواننا القائمين على الدار وتقديم الشكر لهم على جهودهم الكبيرة التي يقومون بها في سبيل توفير الراحة للمسنين.

وطالب رجل الأعمال عصام المهيدب من الإعلام الحرص على الزيارة والتوجيه والتذكير بزيارة دور الرعاية الاجتماعية من قبل رجال الأعمال أو المسؤولين وايضا من قبل طلاب وطالبات المدارس ومن كل فئات المجتمع باعتبار أن المسنين آباء للجميع.

وقال المهيدب: «الجهد واضح من القائمين على الدار ونفتخر بهذه الإدارة ولاحظنا وجود قدرات سعودية ذات كفاءة بالمركز حيث الاهتمام كبير جدا، وتعاملهم مع نزلاء الدار جميل، وكأنهم جزء منهم، داعيا اقارب المسنين لزيارتهم في الدار وبث الجو الأسري في قلوبهم».

من جهته، شكر مسؤول العلاقات العامة بالرعاية الاجتماعية زهير العوض رجل الأعمال عصام المهيدب على افتتاحه الديوانية، والتي عكست في نفوس المسنين الفرحة والبهجة خصوصا أنها أنشئت بالطريقة الشعبية القديمة التي تذكر المسنين بالماضي الجميل الذي عاشوه.

وقال العوض إن الديوانية خاصة بالرجال، حيث كانت مهملة في الماضي وتمت إعادة إنشائها من قبل مؤسسة عبدالقادر المهيدب، وسيستفيد منها قرابة ال35 نزيلا من نزلاء الدار، مؤكدا أن الدار تتلقى دوما الاتصالات من الشركات أو من الأفراد لتقديم المساعدة وتلبية احتياجات الدار وخدمتها في سبيل ايجاد وسائل الراحة للمسنين، مشيرا أن الديوانية التي تم إنشاؤها تعتبر من افضل المشروعات والبرامج التي تمت في الدار.

Full Image: